تهرب أفكاري مني إليك..
يشدني إليك حنين مؤلم
وأنا أنثى أستقبل الأشواق بالبكاء !





حين أشتاق إليك...!





أصبح كطفله تائه... تبحث عن صدرك لتختبئ بين أحضان قلبك
تقف أمامك وبعينيها دمعة رجاء لتحتويها بحنان بين يديك..
وتهمس لها لا تخافي فأنا بجانبك
حين أشتاق إليك...!
أفـــــتــقدك...










أبحث عنك فلا أجدك
أمد يدي لك فلا أجدك
أناديك فلا تسمعني...
فيأخذني خيالي بعيدآ عمآ حولي
فأسمع صدى همسك داخل روحي
وأحس بلمسات يدك على وجهي..
وبعشقك تفجر داخل فؤادي





حين أشتاق إليك....!